الأخبار العربية والعالمية

السعودية ترحّل ألف طبيب باكستاني

محويت نت.

متابعات– 4 محرم 1441هـ

 

يستعد قرابة ألف طبيب باكستاني لمغادرة السعودية، بعد تلقيهم إشعارات بإنهاء خدمتهم بناء على قرار مفاجئ من السلطات بعدم الاعتراف بشهاداتهم العليا.

 

ووفقا لموقع “ميدل إيست آي” البريطاني، فإن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية لم تعد تعترف ببرامج درجة الدراسات العليا الباكستانية أي “ماجستير الجراحة و”الدكتوراه في الطب” كمؤهلات مقبولة للحصول على ترخيص طبي.

 

وبناء على ذلك، أرسلت الهيئة خطابات لنحو ألف طبيب باكستاني، يعمل العديد منهم في المملكة منذ عقود لمغادرتهاأو الاستعداد لترحيل وشيك.

 

ونقل الموقع عن أحد هؤلاء الأطباء ويدعى زاهد قوله:”زملائي بالمستشفى يهاجموني ويعتقدون أني جئت إلى هنا بدرجة علمية مزيفة”، مضيفا أن ”

 

كل شيء عملت من أجله أصبح محل شك، أنا بحالة صدمة كاملة ورزقي مهدد”.

 

وأشار زاهد إلى أن “الهيئة السعودية للتخصصات الصحية نفذت التغيير في المعايير المهنية بين عشية وضحاها دون أي إشعار مسبق، وليس لدينا أية فكرة عما سيحدث بعد ذلك”.

 

ونقل طبيب في مستشفى خاص في جدة-رفض ذكر اسمه-عن مسؤول في الهيئة السعودية المعنية ادعاءه بأن الكلية الباكستانية نفسها هي التي أبلغت السلطات الصحية السعودية بأن معظم الدرجات التي حصل عليها الأطباء كانت تقوم على الأبحاث وليس الممارسة السريرية.

 

وكانت سلطات السعودية قد قالت في وقت سابق أن رفضها لدرجتي “الماجستير” و”الدكتوراه” من باكستان يعود لافتقارهما إلى برنامج تدريبي منظم، وفق قولها.

مقالات ذات صلة

إغلاق