التقارير

قيادة محافظة المحويت تبارك الإنجاز النوعي لوحدة سلاح الجو وتخاطب العدوان انتظروا المزيد…

محويت نت.

٩/رمضان/١٤٤٠ه 
باركت قيادة محافظة المحويت الإنجاز النوعي والخطوة الجبارة لسلاح الجو المسير والذي
نُفذت عمليةُ هجوميةُ بسبعِ طائراتٍ مسيرةٍ تابعةٍ لسلاحِ الجو واستهدفت محطتي الضخِ البتروليةَ في خطِ الأنبوب الرئيس للنفطِ 8-7 الذي يربط بين رأسِ ألتنورهْ وينُبع والذي يضخُ ثلاثةَ ملايين برميلَ نفطٍ يومياً

وأدتِ العمليةُ العسكريةُ الناجحة التي نُفذت بعد رصد دقيق وتعاونٍ من الشرفاء من أبناء تلك المناطق إلى التوقف الكامل لضخ النفطِ عبر خط الأُنبوب وأثرت بشكل مباشر على اقتصاد العدو.

حيث رحب اللواء فيصل بن حيدر محافظ محافظة المحويت بالإنتصار النوعي والخطوة الجبارة التي تحققت بفضل الله وبفضل وحدة سلاح الجو من خلال العملية الهجومية بسبع طائرات استهدفت شركة أرامكو النفطية في الرياض ما أدى إلى وقف تدفق النفط باتجاه ميناء ينبع

وخاطب اللواء حيدر قوى العدوان بالقول أن لدى الشعب اليمني الكثير من المفاجآت التي لازالت في بدايتها وأن على قوى العدوان أن تنتظر المزيد من الضربات الموجعة التي ستجعل العدو يجر اذيال الخيبة والهزيمة

من جانبه أكد وكيل أول محافظة المحويت على أن الخيارات المتعدة والمتنوعة لاسيما في المجال الإقتصادي في دول تحالف العدوان ستجعل من دول العدوان واقتصاده مصيدة سهله للرد على جريمة إستمرار تفاقم الحصار بحق الشعب اليمني

وأشار إلى أن ماحققه سلاح الجو المسير هي رسالة ردع يجب أن يتعامل معها قادة العدوان بجد وأن يعيدوا النظر في واقع نتائج التحالف الأرعن الذي يستمر على بلدنا للعام الرابع على التوالي وفشله الكبير في تحقيق أي من أهدافه الشريرة التي فاقمت من معاناة الشعب اليمني ولزم الرد بقوة لايقاف العدوان والحصار السعودي الأمريكي على بلدنا

من جانبه مدير أمن محافظة المحويت العميد محمد حفظ الله الحمزي قال بأن ضربة التاسع من رمضان رسالة صمود وإنجاز إصابة قوى العدوان على رأسهم أمريكا وإسرائيل ووكيلهم الدموي النظامين السعودي والإماراتي ومن يدور في فلكهم بالذعر والجنون وفضحت حقيقة ضعف وفشل التحالف الشيطاني أمام صمود وعزة وكرامة الشعب اليمني العظيم ورفضه الإذلال والاستغلال والعيش تحت الإحتلال والوصاية وأن الشعب اليمني حاضر بقوة لردع كل غازي ومعتدي يحاول اركاع اليمن وشعبه

وأضاف الحمزي أن قوة وبأس وحنكة قيادة الثورة ممثلة بقائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي يحفظه الله والقيادة السياسية ممثلة برئيس المجلس السياسي الأعلى المشير مهدي محمد المشاط هي تستند إلى تأييد الله ونصره وعونه والتفاف الشعب خلف هذه القيادة ومواجهة أخطر عدوان على بلدنا…

مقالات ذات صلة

إغلاق