التقاريرمنوعات

بحضور مشائخي كبير..صلح قبلي ينهي قضية ثأر دامت ١٧ عاما..”صور”

الجميع أكد على نبذ الخلافات ورص الصفوف في مواجهة العدوان ..

محويت نت

أنهی صلح قبلي اليوم قضية قتل دامت 17 عاما بين أسرتي آل الفيل وآل المنجشي في قرية الهجرة بعزلة روحان بمديرية الرجم محافظة المحويت.

وتكللت جهود الصلح الذي تقدمه الشيخ عبدالله الكعبي من صعدة ورئيس مجلس التلاحم القبلي الشيخ ضيف الله رسام ومحافظ المحويت فيصل بن حيدر ومشرف المحافظة عبدالغني رسام بتصافح أولياء الدم وإعلان كل طرف التنازل والعفو بعد مقتل اثنين من الأسرتين.

وأشاد الشيخ الكعبي الذي قاد مساعي وجهود الصلح بموقف أسرتي المجني عليهما ناصر محمد المنجشي وعبدالسلام قاسم الفيل وتنازل الجميع وحرصهما علی إغلاق ملف القضية تجسيدا لروابط الاخاء وقيم التسامح بين قبائل اليمن.

فيما أشاد رئيس مجلس التلاحم القبلي الشيخ ضيف الله رسام بجهود إنجاح الصلح وإنهاء الثأر بين الأسرتين..داعيا كافة القبائل إلی نبذ الخلافات وحشد الجهود والطاقات للتفرغ لمواجهة قوی العدوان.

بدوره دعا محافظ المحويت فيصل أحمد حيدر إلی إنهاء الخلافات العالقة وإغلاق ملفات قضايا الثأر وتعزيز التلاحم والتماسك المجتمعي والنفير العام لمواجهة العدوان والدفاع عن الوطن.

من جانبه ثمن مدير مديرية الرجم علي المرجلة الجهود والمساعي القبلية التي أثمرت بإنهاء الدم بين أسرتي الفيل والمنجشي بعد سنوات طويلة من الخلافات والتوتر.
وأكد أن تصافح أولياء الدم يعكس وعيهم بأهمية الصلح خصوصا والوطن يتعرض لعدوان ومؤامرات تستدعي التكاتف والهبة لإسناد المرابطين في الجبهات.

وفي اللقاء القبلي الذي حضره مشائخ ووجهاء المحافظة والمسئولين من عدة محافظات.. عبر أبناء قبيلة روحان عن الشكر للجهود التي بذلتها لجنة الوساطة لحل قضية الثأر بين الأسرتين وحقن الدماء وإعادة روابط الأخوة إلی ما كانت عليه.

ووجه الشيخان بدر الروحاني وعلي الجرادي من عزلة روحان كلمة شكر للجنة الوساطة وأعضاء مجلس التلاحم ومحافظ المحويت والمشائخ والوجهاء من محافظة صعده لجهودهم التي تكللت في إنهاء القضية وإعلان العفو وتنازل الطرفين .

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق